منتدي حلم القمر :: Moon Dream

اهلا ومرحبا بك فى منتدى حلم القمر اذا كانت هذه زيارتك الاولى فيرجى التكرم بالتسجيل التسجيل سيمنحك صلاحيات اكتر فى المنتدى لو عايز تشارك مع اعضاء المنتدى يلا بسرعه مستنى ايه سجل معانا اما لو كنت عضو فى اسرتنا فتفضل بتسجيل الدخول

منتدي حلم القمر :: Moon Dream

هنا.......نلتقي لنرتقي معا
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 من شيكسبير إلى سارتر: الفلسفة وكرة القدم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كل قلب وله حبيب
الاداره
الاداره


ذكر
عدد المساهمات : 85
نقاط نشاط العضو : 281
مستوى تقييم العضو : 0
تاريخ التسجيل : 04/08/2010

مُساهمةموضوع: من شيكسبير إلى سارتر: الفلسفة وكرة القدم   الأربعاء فبراير 23, 2011 8:14 pm

[b][center]
تُعرف الفلسفة بأنها سعي الإنسان المتواصل لمعرفة الذات ومجموع العلاقات التي تربط بين الأشياء. وليست عبارتا: "كل ما أعلمه أني لا أعلم شيئاً" (سقراط) و"السبيل هو الهدف" (كونفوشيوس) إلا مقولتين لفيلسوفين تأملا قبل عدة قرون في الإنسانية.

لذلك لا ينبغي أن يفاجئنا أن العديد من العباقرة والأدباء حول العالم تطرقوا لأكثر الرياضات شعبية في العالم، وهي كرة القدم. وسنبدأ رحلتنا مع واحد من عباقرة الأدب العالمي، والحديث هنا عن ويليام شكسبير.

بين الاحتقار والامتنان
يرى ريتشارد مولكاستر الذي عاش في القرنين 16 و17 أن "كرة القدم تقوي عضلات الجسد كله، وتصفي الذهن لأنها تساعد على طرد السوائل إلى أسفل"، ولكن لا يبدو أن شيكسبير يستحسن هذه الرياضة.

ففي عام 1591، قال في مسرحية كوميديا الأخطاء على لسان الخادم دروميو في شكواه لسيدته أدريانا: "هل سأتدحرج من أجلكم بهذه الطريقة؟ هل تعتبرونني كرة قدم؟ تركلونني من هناك إلى هنا ثم يركلني هو من هنا إلى هناك. ينبغي عليكم إذاً أن تلبسوني جلداً إذا واصلت العمل هنا." وبعد خمس عشرة سنة، كتب في مسرحية الملك لير: "أنت، يا لاعب كرة القدم الحقير!"

في المقابل، أظهر ألبير كامو الفائز بجائزة نوبل للآداب امتنانه العميق للساحرة المستديرة، إذ قال: "إنني أدين لكرة القدم بالفضل فيما أعرفه عن الأخلاق: ذلك الإلتزام التام بقوانين اللعبة المتفق عليها والتي يحترمها الجميع طواعية."

مسرح الحياة
ويعود بنا الألماني فيكو فون بيلوف، المعروف باسم لوريوت، إلى أصول الإنسانية وكرة القدم بقوله: "كان الإنسان قبل مئات الآلاف من السنين يستمتع بتحريك الأشياء بركلات سريعة. وبما أن الإنسان كان يمشي آنذاك على أربع، فإن التصويب على المرمى كان يجعل القذيفة تصطدم في الغالب بقدميه الأماميتين."

ويصف المؤرخ هورست بريدكامب كرة القدم من وجهة نظر علمية فيقول: "ليس هناك مجال آخر يجرى فيه، وفي حيز صغير، هذا النوع من العمليات الأولية والمختلفة جداً في الوقت نفسه وكل ذلك بوسائل في غاية البساطة. فكرة القدم هي مسرح حياة."

وفي نظر أسطورة موسيقى الريجي بوب مارلي، فإن "كرة القدم تعني الحرية." أما رئيس الولايات المتحدة الأمريكية السابق هاري ترومان فينظر لهذه الرياضة الشعبية من زاوية مختلفة تماماً، إذ أوضح قائلاً: "أن تصبح رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية أسهل من أن تكون مدرباً لكرة القدم. فقد انتخبت لمدة أربع سنوات، بينما يطرد مدرب كرة القدم بين عشية وضحاها في حال خسارته."

كرة القدم بين الدين والثقافة
وفي بحثنا عن المزيد من المقولات المثيرة تبين أن العديد من الشخصيات أنتجت الكثير من الأفكار النيرة والمقارنات الذكية، سواء على المستوى الثقافي أو الديني. وفي هذا السياق تندرج هذه المقولة للأخوين جريم: "إنه بالون منتفخ ومصنوع من الجلد يتم قذفه فيما بعد بالقدم أو باليد."

كما تساءل الكاتب الأوروجواياني إدواردو جاليانو قائلاً: "في أي شيء تشبه كرة القدم الإله؟" ثم أجاب بنفسه: "في الإجلال الذي يظهره له الكثير من المؤمنين وفي الشك الذي يلاقيه به الكثير من المثقفين." أما الفيلسوف الكبير أومبيرتو إيكو فيعتقد أن "كرة القدم تعتبر من بين أكثر أشكال المعتقدات الدينية الفاسدة شيوعا في أيامنا هذه، إنها أفيون الشعوب الحقيقي في زمننا الحالي."

الخصم المحير
وقد أوضحت كاليكست بيالي قائلة: "تخلق كرة القدم مجالاً ديمقراطياً للتواصل، حواراً حقيقياً بين الثقافات،" فيما يقول إيجيد جستيتنر: "بالنسبة للاعب كرة القدم فهي رياضة ووظيفة وعمل، أما بالنسبة للآخرين فكرة القدم هي ثقافة، وبالتالي فهي أسلوب حياة بالنسبة لهم." ويرد عليه الكاتب يانوش بقوله: "هل أصبح الأمر يقتصر على الثقافة إذاً؟ أين ذهبت كرة القدم؟"

إلى جانب ذلك، شغلت الساحرة المستديرة الفيلسوف الفرنسي الكبير جان بول سارتر، الذي اهتم في منتصف القرن العشرين بالطابع المعقد لكرة القدم ليخلص إلى أن "كل شيء في مباراة كرة القدم يصبح معقداً بحضور الفريق الخصم."

المباراة تدوم تسعين دقيقة
تصبح الأمور صعبة ومعقدة بكل تأكيد عندما يكون الخصم هو المنتخب الألماني، على الأقل هذا هو ما يظنه النجم الإنجليزي السابق جاري لينيكر الذي فاجأ الجميع بقوله: "كرة القدم لعبة سهلة للغاية؛ حيث يركض 22 لاعباً وراء الكرة وفي النهاية يفوز الألمان."

وقبل أن ننهي هذه الرحلة التي أخذتنا إلى أشهر فلاسفة وعباقرة العالم ينبغي علينا بطبيعة الحال أن نتناول آراء أصحاب الشأن عن معشوقة الجماهير.

وماذا سنعرف عن كرة القدم إذا لم نستمع لعبارات المدرب الألماني الأسطوري ومهندس "معجزة بيرن" سيب هيربيرجر؟ "إن ما بعد المبارة هو ما قبل المباراة" و"تدوم المباراة تسعين دقيقة" ومن يمكنه أن يقول العكس؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
M-Dream
الاداره
الاداره
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 475
نقاط نشاط العضو : 1367
مستوى تقييم العضو : 0
تاريخ التسجيل : 04/08/2010
العمر : 27
الموقع : http://m-dream.yoo7.com

مُساهمةموضوع: رد: من شيكسبير إلى سارتر: الفلسفة وكرة القدم   السبت مارس 26, 2011 2:53 pm

جزاك الله خيرا


<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://m-dream.yoo7.com
 
من شيكسبير إلى سارتر: الفلسفة وكرة القدم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي حلم القمر :: Moon Dream :: منتديات الشباب والرياضة :: المنتدي الرياضي العام-
انتقل الى: