منتدي حلم القمر :: Moon Dream

اهلا ومرحبا بك فى منتدى حلم القمر اذا كانت هذه زيارتك الاولى فيرجى التكرم بالتسجيل التسجيل سيمنحك صلاحيات اكتر فى المنتدى لو عايز تشارك مع اعضاء المنتدى يلا بسرعه مستنى ايه سجل معانا اما لو كنت عضو فى اسرتنا فتفضل بتسجيل الدخول

منتدي حلم القمر :: Moon Dream

هنا.......نلتقي لنرتقي معا
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 شهادتان لـ«التاريخ والثورة» عن أحمد عز عازف «الدرامز» والمتهم الأول فى انهيار النظام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
M-Dream
الاداره
الاداره
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 475
نقاط نشاط العضو : 1367
مستوى تقييم العضو : 0
تاريخ التسجيل : 04/08/2010
العمر : 27
الموقع : http://m-dream.yoo7.com

مُساهمةموضوع: شهادتان لـ«التاريخ والثورة» عن أحمد عز عازف «الدرامز» والمتهم الأول فى انهيار النظام   الخميس فبراير 24, 2011 4:29 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


◄◄ الفنان حسين الإمام لـ«اليوم السابع»:
أحمد عز كان بيشتغل فى فرقتى لكننى لم أقابله بعد صعود نجمه لأن أخلاقى
تمنعنى من تذكير أحد بأفضالى عليه
لن يتوقف مؤشر التاريخ عند 25 يناير، ليقول للأجيال القادمة فى مثل هذا
اليوم عام 2011 أسقط الشعب المصرى الرئيس حسنى مبارك من سدة الحكم فقط، بل
سيذكر أيضاً أنه فى مثل هذا اليوم انهارت للأبد تميمة هذا النظام، أحمد عز
الذى ظل صعوده السريع والمفاجئ لغزاً أطاح بنظام مزمن.

منذ الظهور الأول للمهندس أحمد عز على خشبة المسرح السياسى فى القاهرة، لم
يتوقف سيل الأسئلة من هذا؟ وكيف أصبح هكذا؟ حتى الذين عايشوا أحمد عز، قبل
أن يسطع نجمه فى سماوات المال والسلطة، ويتم ترسميه وتعميده ليصبح الكاهن
الأول، وحامل أختام معبدالحزب الوطنى، لا يعرفون على وجه الدقة سر الخلطة
السحرية، أو تميمة الحظ التى ارتداها أحمد عز لتضعه خلال سنوات قليلة على
قمة هرم المجد والسلطة.

الفنان حسين الإمام، أحد الذين عايشوا أحمد عز عن قرب لفترة ليست بالقصيرة،
ولكنها من المؤكد ستكون بداية مناسبة لرصد ملامح البداية لـ«أحمد عز»
الطالب بكلية الهندسة، قسم مدنى جامعة القاهرة، على الرغم من أن الفنان
حسين الإمام، خريج فنون جميلة، فإن الهواية المشتركة المتمثلة فى الموسيقى
هى التى جمعتهما، ويقول حسين: فى فترة الثمانينيات، كوّنا أنا وشيقيقى مودى
فرقة موسيقية معظمها من الطلبة، وانضم إلينا أحمد عز كعازف درامز، بعد سفر
عازف الدرامز الأساسى للفرقة للدراسة فى الخارج.

ويتذكر حسين تلك الأيام قائلاً: لم تكن لدينا تطلعات كبيرة فى تلك الفترة
سوى أن نكون محترفين فيما نقدمه من موسيقى وأغان، وأحمد فى تلك الفترة كان
شخصاً لطيفاً ومهذباً لا يدخن ولا يتناول الخمور أو المخدرات، وكان مؤمناً
أو مقتنعاً على الأقل بما يفعله فى تلك الفترة.

لم يكن مهتماً بالسياسة، أو لديه أى طموحات، فى هذه الاتجاه على وجه
التحديد، ولكنه بعد فترة من النجاحات الفنية، بحسب مقاييس تلك الفترة، بدأ
يبتعد عن الفن والموسيقى لينضم للعمل مع والده اللواء عبدالعزيز عز، على
الرغم من أن «عز» لو أكمل طريقه فى الفن كان سيصبح له مستقبل مضمون.

ونفى حسين الإمام بشكل قاطع أن يكون التقى أحمد عز بعدما تربع على عرش
الحياة السياسة والمالية فى مصر، مؤكداً لـ«اليوم السابع» أن طبيعته الفنية
وتركيبته الشخصية لا تسمح له بأن يتحين أو يختلق الفرص ليذكر شخصاً كان
يعمل معه فى وقت سابق بما قدمه له من أفضال.

ولكن الشىء المضحك، كما قال حسين، إن الذين انضموا لفرقته فى تلك الفترة،
وعزفوا على آلة الدرامز بالتحديد، أصبحوا نجوماً فيما بعد، فالعازف الذى حل
أحمد عز بديلاً له، عاد من الخارج بشهادة الدكتوراه، ويشغل منصباً حساساً
الآن.

كانت شهادة حسين الإمام خلفية لسنوات الهواية فى حياة أحمد عز، أما بداية
احتراف جمع المال فيحدثنا عنها اللواء فاروق المقرحى، مدير مباحث الأموال
العامة الأسبق، من خلال وقائع ملف قضية الاتجار فى العملة التى تم اعتقال
والد أحمد عز على خلفيتها، بعد القبض على معاونة حسام مصطفى خليفة أمام مقر
البنك التجارى الدولى بالزمالك، بنصف مليون دولار، ويبدو أن الحظ كان
رحيماً بأحمد عز- حسبما قال اللواء المقرحى- فقد تمكن من الفرار من قوة
الضبط التى قادها فى ذلك الوقت العقيد محمود الفيشاوى، وترك أحمد مساعد
والده فى قبضة رجال مباحث الأموال العامة.

ويواصل اللواء المقرحى قائلاً: كانت هذه الواقعة فى مطلع عام 1989، ولكن
قبل الاتجار فى العملة كان نشاط والد أحمد عز، عبدالعزيز عز، مقصورا على
تجارة الأدوات الصحية التى مارسها بعد خروجه من الخدمة العسكرية، ثم غيّر
نشاطه إلى تجارة الحديد من خلال دكان صغير فى السبتية، معقل تجارة الخردة
فى القاهرة.

واقعة الاتجار فى العملة رددها خصوم أحمد عز فى عالم المال والسياسة قبل أن
يتمكن من إزاحتهم من طريقة، ولكن أحدا منهم لم يذكر على وجه الدقة كيف تم
التصرف فى هذه القضية، ولكن اللواء المقرحى قال إن فترة اعتقال عز استمرت
83 يوماً، وتمكن المستشار فتحى رجب من إخراجه من هذه القضية، وعندما سألناه
كيف كان هذا، خاصة أن هذه الفترة كان هناك تشديد على قضايا العملة
تحديداً، اكتفى بالقول: اسألوا المستشار فتحى رجب.
ولكن يبدو أن خزينة الأسرار فى حياة أحمد عز ليست مقصورة على الدرامز فقط،
بل شهر يناير نفسه يمثل واحداً منها، ففى 28 يناير الماضى احترقت مقار
الحزب الوطنى، وفى اليوم التالى لهذا التاريخ شهدت مصر كلها احتراق نجم
المهندس أحمد عز، أمين التنظيم السابق الذى يعتقد كثير من السياسيين أنه
السبب الأول فيما تشهده مصر الآن من أزمات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://m-dream.yoo7.com
 
شهادتان لـ«التاريخ والثورة» عن أحمد عز عازف «الدرامز» والمتهم الأول فى انهيار النظام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي حلم القمر :: Moon Dream :: المنتديات الاخبارية والسياسية :: منتدي ثورة الحرية ( شباب 25 يناير )-
انتقل الى: