منتدي حلم القمر :: Moon Dream

اهلا ومرحبا بك فى منتدى حلم القمر اذا كانت هذه زيارتك الاولى فيرجى التكرم بالتسجيل التسجيل سيمنحك صلاحيات اكتر فى المنتدى لو عايز تشارك مع اعضاء المنتدى يلا بسرعه مستنى ايه سجل معانا اما لو كنت عضو فى اسرتنا فتفضل بتسجيل الدخول

منتدي حلم القمر :: Moon Dream

هنا.......نلتقي لنرتقي معا
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 مورينيو يدخل التاريخ الكروي من بابه العريض

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كل قلب وله حبيب
الاداره
الاداره


ذكر
عدد المساهمات : 85
نقاط نشاط العضو : 281
مستوى تقييم العضو : 0
تاريخ التسجيل : 04/08/2010

مُساهمةموضوع: مورينيو يدخل التاريخ الكروي من بابه العريض   الأربعاء فبراير 23, 2011 8:24 pm

[center][b]بانتصار ريال مدريد على ليفانتي يوم السبت بهدفين نظيفين، يكون أسطورة التدريب البرتغالي قد حافظ على سجله الناصع الذي يعتبر من بين الأبرز في التاريخ المعاصر لعالم المستديرة الساحرة. فمن البرتغال إلى أسبانيا مروراً بإنجلترا وإيطاليا، يستعرض موقع FIFA.com أبرز الإحصائيات طوال مسيرة جوزيه مورينيو الممتدة لتسع سنوات والتي لم تشهد سقوط فريقه على أرضه أمام أي خصم في منافسات الدوري.

148 مباراة في الدوريات لم يتجرع فيها فريقه مرارة الهزيمة هو سجلٌ باهر حققه مورينيو مع أربعة نوادٍ في أربع دول هي البرتغال وإنجلترا وإيطاليا وأسبانيا. ويعود تاريخ هذه النتائج المشرفة إلى الفترة التي أمضاها هذا المدرب مع بورتو والتي استمرت لثماني وثلاثين مباراة وشهدت فوز المدرب البرتغالي بلقب الدوري المحلي موسمي 2002/2003 و2003/2004، قبل أن يدير صفوف تشيلسي ليُضيف لقبين آخرين في الدوريات المحلية إلى سجله بعد تربع البلوز على عرش الدوري الإنجليزي الممتاز لسنتين متتاليتين أيضاً. ورغم أنه لم يتمكن من اقتناص اللقب مجدداً، إلا أن مورينيو غادر النادي في سبتمبر/أيلول 2007 دون أن يكون فريقه قد خسر في أي من مبارياته الستين التي خاضها على أرضه، وهو ما يعتبر رقماً قياسياً في تاريخ كرة القدم الإنجليزية. ثم انتقل المترجم الفوري السابق إلى إيطاليا ليتولى تدريب إنتر ميلان طيلة موسمين بين عامي 2008 و2010، فاز خلالهما فريقه بدوري الدرجة الأولى مرتين وتمكن من الحفاظ على سجله المشرف لثمانٍ وثلاثين مباراة أخرى مع عملاق الكرة الإيطالية.

12 انتصاراً في الدوري الأسباني هو ما تمكن ريال مدريد من إحرازه حتى الآن على ملعب بيرنابيو منذ أن استلم مورينيو دفة تدريبه العام الماضي، وقد أتى الفوز الأحدث على ليفانتي ليحافظ النادي الملكي على نسبة فوز تبلغ مئة في المئة على أرضه وأمام جمهوره هذا الموسم. هذا ولم يتعرض سجل مورينيو الإجمالي لأي خطر حقيقي حتى الآن طوال مشواره في أسبانيا. فبعد الفوز بصعوبة على نادي أوساسونا والذي كان الأول له بعد توليه منصبه الجديد على رأس هرم الريال، أتبع الفريق ذلك بانتصار بستة أهداف على كلٍّ من ديبورتيفو لا كورونا وراسينج سانتاندير، ومن ثم خماسية في شباك أتلتيك بيلباو، ورباعية في عرين فياريال. وقد لعب التنظيم الدفاعي لفريق مورينيو دوراً هاماً أيضاً في تحقيق هذه النتائج المظفرة، حيث لم يدخل شباك النادي الأبيض سوى ستة أهداف من أصل 12 مباراة في الدوري خاضها على أرضه.

9 سنوات مرت حتى الآن منذ أن تلقى فريقٌ يقوده مورينيو هزيمة أمام جمهوره. ويعود تاريخ الخسارة الأخيرة ـ والوحيدة له على أرض فريقه في منصبه كمدرب ـ إلى أيامه مع نادي بورتو. حيث تجرع فريقه في 23 فبراير/شباط 2002 مرارة الهزيمة بنتيجة 3-2 على يد بيرامار، وحتى تلك الخسارة اليتيمة كانت بسبب مجريات تلك المباراة التي خرجت عن سيطرة هذا المدرب الذي يبلغ من العمر ثمانية وأربعين عاماً. حيث كان بورتو يلعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة الخامسة والعشرين بعد طرد مدافعه جورجي أندرادي وتمكن الفريق من تعديل النتيجة مرتين، إلا أن رفع البطاقة الحمراء في وجه صانع الألعاب ديكو في دقائق المباراة الأخيرة جعل النادي المستضيف في موقف حرج للغاية حيث أصبح عليه خوض المباراة بتسعة لاعبين فقط. وسرعان ما استغل المهاجم السنغالي فاري فاي النقص العددي وسجل هدف الفوز للضيوف ـ الثاني له في المباراة ـ ليجعل مورينيو يتجرع مرارة الهزيمة كمدرب على أرض ناديه للمرة الأولى والوحيدة حتى الآن في مشواره الكروي.

8 أسابيع تفصلنا عن مواجهة مورينيو لما يوصف بأنه التحدي الأكبر في مسيرته في عالم التدريب، عندما يلعب فريقه دور المضيف لخصمه اللدود برشلونة يوم الأحد 17 أبريل/نسيان المقبل. ورغم أن سجل المدرب البرتغالي يميل لصالحه في اللقاءات السابقة مع البرشا كونه تمكن مع تشيلسي والإنتر من إقصاء النادي الكاتالوني من دوري أبطال أوروبا ـ وكان أبرز تلك المواجهات في الدور نصف النهائي من الموسم الماضي ـ إلا أن الريال تلقى هزيمة مدوية بخمسة أهداف نظيفة عندما واجه فريق جوسيب جوارديولا على ملعب كامب نو في نوفمبر/تشرين الثاني. وبالنظر إلى أن فريق الحلوى البيضاء سيواجه على أرضه قبل تلك الموقعة ثلاثة من أندية النصف الأسفل من قائمة الترتيب العام للدوري الأسباني، فإنه يُرجح أن يمثل اللقاء المنتظر أمام ميسي ورفاقه التحدي الأخطر على سجل مورينيو بما أنه يُنظر بشكل متزايد إلى برشلونة على أنه النادي صاحب التشكيل الأفضل في تاريخ المستديرة الساحرة.

5 مرات كاد فيها فريقٌ زائرٌ أن يقضي على سجل مورينيو ويُلحق الهزيمة بفريقه، وتعود المناسبة الأشهر بينها إلى أيامه الأولى مع بورتو. ففي أغسطس/آب 2002، كان هذا النادي بحاجة إلى هدف لمعادلة النتيجة مع نادي بيلينينسيش قبل سبع دقائق من نهاية المباراة، وقد كان لفريق مورينيو ما أراد عندما هزّ إدجاراس يانكاوسكاس الشباك وأنقذ الموقف لتصبح النتيجة 2-2. وفي الدوري الإنجليزي الممتاز، كان برمنجهام سيتي متقدماً بهدف دون رد على ملعب ستامفورد بريدج عام 2005 قبل عشر دقائق من انطلاق صافرة النهاية، لكن كان للاعب ديدييه دروجبا قولٌ آخر وتمكن من معادلة النتيجة. وفي السنة التالية، وجد أرسنال نفسه في نفس الموقف كما كان عليه الأمر مع برمنجهام سيتي، لكن تسديدة مايكل إيسيان الصاروخية حافظت على ماء وجه المدرب. وقد نجا مورينيو مرتين من مرارة الهزيمة خلال مشواره مع الإنتر. الأولى كان فيها أتلانتا متقدماً بنتيجة 3-2 على ملعب سان سيرو في مايو/أيار 2009 ولم يكن قد تبقى على انتهاء المباراة سوى عشر دقائق، إلا أن إستيبان كامبياسو و زلاتان إبراهيموفيتش سجلا هدفين مباغتين خلال دقيقتين كانا كافيين لجعل رياح المباراة تهب مجدداً في اتجاه سفينة مورينيو. وفي يناير/كانون الثاني 2010 تأخر الإنتر أكثر من ذلك في سبيل ضمان الفوز حيث كانت دقيقتان فقط تفصلان الفريق عن انتهاء الوقت الأصلي من المباراة، وكان سيينا متقدماً بنتيجة 3-2 أيضاً، لكن النجمين ويسلي شنايدر ووالتر صامويل لم يخيبا أمل مدربهما وسجلا هدفين ليقتنص فريقهما انتصاراً مشرفاً بنتيجة 4-3.

1 فقط في عالم التدريب؛ فليس هناك جوزيه مورينيو آخر. بُعيد وصوله إلى إنجلترا، قال مورينيو لوسائل الإعلام إنه يعتبر نفسه "مدرباً مميزاً"، وبالنظر إلى إنجازاته الباهرة أصبح هذا اللقب مرافقاً له. ويعتبر هذا المدرب الفذّ، الذي فاز بجائزة FIFA لأفضل مدرب في العالم في حفل كرة FIFA الذهبية الذي جرى مؤخراً، أحد أعظم المدربين في عالم كرة القدم، وخير دليلٍ على ذلك هو ذلك الكم الهائل من الإنجازات الهامة التي حققها مع أنديته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
M-Dream
الاداره
الاداره
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 475
نقاط نشاط العضو : 1367
مستوى تقييم العضو : 0
تاريخ التسجيل : 04/08/2010
العمر : 27
الموقع : http://m-dream.yoo7.com

مُساهمةموضوع: رد: مورينيو يدخل التاريخ الكروي من بابه العريض   السبت مارس 26, 2011 2:54 pm

شكرا علي الخبر


<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://m-dream.yoo7.com
 
مورينيو يدخل التاريخ الكروي من بابه العريض
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي حلم القمر :: Moon Dream :: منتديات الشباب والرياضة :: المنتدي الرياضي العام-
انتقل الى: